كورة فى العارضة

إقالة مدرب بايرن وهو في الإجازة.. ما أسباب “القرار الغريب”؟

وأعلن بايرن ميونيخ عن إنهاء التعاقد مع ناغلسمان وتعيين توماس توخيل، مدرب تشلسي السابق، بديلا له، الجمعة، قبل أسابيع من لقاء النادي الألماني أمام مانشستر سيتي بدوري أبطال أوروبا.

صدمة للجميع

ومثل الخبر صدمة كبيرة لمشجعي كرة القدم، وللاعبي الفريق نفسه، خاصة وأن ناغلسمان يقدم موسما استثنائيا على الصعيد الأوروبي، وكان قد أطاح بباريس سان جرمان الفرنسي بأريحية قبلها بأسابيع.

الخبر الذي سربه الصحفي فابريتسيو رومانو، مثل مفاجأة لناغلسمان نفسه، الذي كان في إجازة للتزلج على الجليد وسط جبال الألب، عندما قرأ خبر إقالته على مواقع التواصل الاجتماعي.

حتى لاعبي الفريق، صدموا للخبر خلال تواجدهم مع منتخباتهم، خلال فترة التوقف الدولي.

مسيرة ناغلسمان مع بايرن ميونيخ

وتولى ناغلسمان المسؤولية عام 2021 وقاد بايرن إلى لقبه العاشر على التوالي في الدوري المحلي، لكنه أخفق في تحقيق أي ألقاب أخرى في الموسم الماضي.

وودع بايرن كأس ألمانيا من الدور الثاني بعد خسارة مدوية أمام بروسيا مونشنغلادباخ، ودوري أبطال أوروبا بعد هزيمته المفاجئة أمام فياريال الإسباني.

لكن رحيله جاء مفاجئا إذ يستعد بايرن لمواجهة بوروسيا دورتموند متصدر الدوري مطلع الشهر المقبل وكذلك مانشستر سيتي في ذهاب دور الثمانية بدوري الأبطال في 11 من الشهر المقبل.

لماذا أقيل المدرب الشاب؟

  • وقال أوليفر كان الرئيس التنفيذي لبايرن ميونيخ: “خلصنا إلى أن مستوى فريقنا في تراجع ملحوظ رغم الفوز بالدوري الموسم الماضي”.
  • وأضاف: “بعد كأس العالم، كنا نقدم أداء أقل فعالية وجاذبية، وتذبذب مستوانا بصورة عرضت أهدافنا للموسم، وما بعدها، للخطر. لهذا تصرفنا الآن”.
  • وخسر بايرن ميونيخ 10 نقاط في 2023، مما سمح دورتموند للحاق به واعتلاء الصدارة، قبل مباراتهم المقبلة معا.
  • أما سكاي سبورتس، فأشرات إلى أن انعدام تطوير اللاعبين الشبان والمواهب، من قبل ناغلسمان، كان من أهم أسباب الإقالة.
  • وذكرت كذلك أن فرصة التعاقد مع توخيل قد تتبخر لو تأخرت إدارة بايرن ميونيخ، خاصة مع اهتمام كبرى أندية أوروبا بالمدرب الألماني.

العهد الجديد

وقال بايرن إن توخيل، الذي كان العملاق الألماني يسعى للتعاقد معه منذ 2018، وقع عقدا حتى 2025.

وقاد توخيل تشيلسي للفوز بدوري الأبطال في 2021 بعدما تولى القيادة خلفا لفرانك لامبارد، لكنه كان بلا فريق منذ إقالته من تدريب الفريق الإنجليزي العام الماضي.

وذاع صيت توخيل في الدوري الألماني بعد الأداء الهجوم يالذي قدمه مع ماينتس قبل أن يتولى تدريب دورتموند وفاز معه بكأس ألمانيا في 2017.

كما قاد المدرب البالغ عمره 49 عاما باريس سان جيرمان للفوز بلقب الدوري الفرنسي مرتين متتاليتين فضلا عن الوصول إلى نهائي دوري الأبطال للمرة الأولى على الإطلاق في 2020 عندما خسر أمام بايرن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
×