كورة فى العارضة

رئيس فناربخشة غاضب من اختيار أردا جولر بشأن مستقبله

كشفت تقارير صحفية إسبانية، عن غضب نادي فناربخشة من رحيل أردا جولر إلى ريال مدريد، وكانوا يريدون انضمامه إلى برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية.




أردا جولر ارتبط بـ برشلونة وريال مدريد، ولكن حسب التقارير الصحفية الأخيرة، فقد أصبح اللاعب التركي أقرب من النادي الملكي.



وفي تصريحات رسمية لرئيس النادي علي كوخ، قال: “أردا جولر لن يبقى في فناربخشة، لأنه يريد الخروج وخوض تجربة جديدة”.

وخلال تقديم المدرب الجديد إسماعيل كارتال، لم يخف رئيس فناربخشة انزعاجه من اللاعب بسبب انتقاله إلى ريال مدريد، ولكن دون أن يعبر عن ذلك بشكل رسمي أو أمام الكاميرات.

صحيفة “موندو ديبورتيفو” أكدت ما سبق ذكره، وذلك بسبب أن علي كوخ، كان يريد أن يوافق على عرض برشلونة، والذي يقضي باستمرار اللاعب حتى الموسم المقبل معارًا من البلوجرانا، على عكس ريال مدريد.

وحسبما أفادت التقارير، فقد كان اتفاق برشلونة على دفع 17.5 مليون يورو وهي قيمة الشرط الجزائي في عقد جولر، على أن يستمر اللاعب مع فنربخشة لمدة موسم لتتم الصفقة في 1 يوليو 2024.

فيما نجح ريال مدريد في الاتفاق على دفع 20 مليون يورو أي أكثر من الشرط الجزائي بـ2.5 مليون يورو، وكذلك وجود بند أن فنربخشة لديه 20% من نسبة البيع مستقبلًا.

الكلمة الأخيرة كانت للاعب التركي، والذي قرر أن ينضم إلى ريال مدريد، لتحقيق حلم طفولته، وفي غضون ساعات وافق النادي على عرض بطل أوروبا التاريخي، وذلك تنفيذًا لرغبة اللاعب الذي فضل الانضمام إلى فريق كارلو أنشيلوتي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى