كورة فى العارضة

kora fal3arda | أخبار | سواريز يصف آلام الركبة: أي شخص يراني يعتقد استحالة أن أخوض مباراة

كشف الأوروجوياني لويس سواريز لاعب جريميو البرازيلي وبرشلونة السابق حجم الألم الكبير الذي يشعر به في ركبته خلال خوض المباريات.

وحصد سواريز جائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في الدوري البرازيلي لموسم 2023 بعدما سجل 17 هدفا وصنع 11 في جميع المسابقات.

وقال سواريز عبر إذاعة سبورت 890 الأوروجويانية: “عانيت من شد في الجزء الخارجي من ركبتي، أجريت جراحة في 2020 عندما كنت في برشلونة وخلال المرحلة الأخيرة من التعافي تفشى فيروس كورونا واضطررت للتدرب بمفردي”.

وأوضح “ولم أتمكن من إكمال مد ركبتي. من الداخل أعاني من تآكل في الغضروف وهذا يصيب العظام. ما أشعر به هو لدغة مستمرة. ومن حسن حظي أن ركبتي لا تتورم، وإذا خرج سائل من ركبتي فلن أتمكن من تحريكها، ويصل الأمر إلى ألا أستطيع ثنيها”.

وواصل “خلال المباريات الأمر مثير، قبل المباراة بيوم أحصل على 3 أقراص دواء، وواحدة في صباح يوم المباراة، وقبل ساعات من اللعب آخذ فولتارين؛ إذا لم أفعل ذلك، فلن أستطيع اللعب”.

وأكمل “يجب أن أفكر أنه خلال خمس سنوات قد لا أتمكن من لعب كرة القدم مع أصدقائي. الحقيقة هي أن الخطوات الأولى في الصباح مؤلمة للغاية”.

وأتم “أي شخص يراني يعتقد أنه من المستحيل بالنسبة لي أن ألعب مباراة. ابني يطلب مني أن ألعب معه ولا أستطيع”.

وخاض هداف أوروجواي التاريخي مع جريميو 53 مباراة، سجل فيها 27 هدفا، ومرر 17 تمريرة حاسمة. وفاز بلقبين.

وأصبح الأوروجوياني المخضرم أكثر لاعب مساهمة بالأهداف في الموسم الذي انتهى بتتويج بالميراس باللقب برصيد 28 هدفا بتسجيل 17 وصناعة 11.

ويعد سواريز أول لاعب أوروجوياني يحصد الجائزة منذ 50 عاما حيث حققها من قبل أليتو أنتشيا مدافع جريميو أيضا عام 1973.

وانتهت مسيرة سواريز مع جريميو بنهاية الموسم، وسيخوض تجربة جديدة في الدوري الأمريكي بقميص إنتر ميامي مع ليونيل ميسي بحسب التقارير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى