كورة فى العارضة

kora fal3arda | أخبار | شكرا لكم.. منتخب مصر الأولمبي يخسر لقب أمم إفريقيا ضد المغرب بعد 103 دقيقة منقوصا

حقق منتخب المغرب لقب كأس الأمم الإفريقية تحت 23 عاما بالفوز على مصر بهدفين مقابل هدف في المباراة النهائية.

اللقب كان هو الأول في تاريخ المغرب في النسخة الرابعة من البطولة.

النسخة الأولى توج بها منتخب الجابون والثانية كانت من نصيب نيجيريا، بينما كان منتخب مصر هو حامل لقب النسخة الأخيرة في 2019.

المباراة شهدت خوض مصر لـ 103 دقيقة من المباراة بنقص عددي بعد طرد محمود صابر في الدقيقة الـ 17.

وعلى الرغم من تتويج المغرب باللقب إلا أن منتخب مصر قد وصل إلى أولمبياد باريس 2024 وحقق الهدف المرجو من البطولة منذ بدايتها إذ يتأهل أصحاب المراز الثلاثة الأولى في البطولة للأولمبياد.

الخسارة هي الأولى لمنتخب مصر الأولمبي منذ تولي روجيرو ميكالي مسؤولية القيادة سواء كان على المستوى الرسمي أو الودي.

التشكيل

بدأ منتخب مصر المباراة بنفس تشكيل مباراة غينيا بلا تغييرات، بينما قاد عبد الصمد الزلزولي خط هجوم المغرب.

أحداث المباراة

منتخب مصر كان صاحب التهديد الأول في الدقيقة الثالثة بتسديدة من داخل منطقة الجزاء من أحمد عاطف “قطة” ولكن حارس المغرب تألق في التصدي.

وفي الدقيقة العاشرة سجل محمود صابر هدف التقدم بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء.

وبعد الهدف بـ 7 دقائق تعرض صابر للطرد المباشر بعد عودة الحكم لتقنية الفيديو لتدخله ضد عبد الصمد الزلزولي.

وتعادل منتخب المغرب في الدقيقة الـ 37 بعد عرضية رائعة من بلال الخنوس نحو يانيس البركاوي الذي سدد مباشرة في المرمى.

الهدف كان هو الأول الذي يسكن شباك منتخب مصر بعد 758 دقيقة والأول في مباراة رسمية تحت قيادة روجيرو ميكالي.

وكاد المغرب أن يسجل الثاني قبل نهاية الشوط الأول بعد خطأ دفاعي ولكن كرة البركاوي مرت بجوار المرمى.

وأجرى منتخب مصر تبديلان بين شوطي المباراة بدخول محمود جهاد ومحمد أشرف بدلا من قطة وحاتم سكر.

وحصل روجيرو ميكالي مدرب مصر على بطاقة صفراء في الدقيقة الـ 61 بسبب الاعتراض على قرارات الحكم.

محمود جهاد حاول تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة الـ 88 بتسديدة قوية من خارج المرمى ولكنها علت العارضة.

وتعملق حمزة علاء في التصدي لكرة أيمن الوزاني من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة الـ 90.

وقبل نهاية المباراة أجرى ميكالي تبديلا جديدا بدخول أحمد فوزي بدلا من محمد شحاتة.

واتجهت المباراة للأشواط الإضافية بعد نهايتها بالتعادل.

في الشوط الإضافي الأول سجل منتخب المغرب الهدف الثاني في الدقيقة الـ 105 من ركلة حرة مباشرة مررها الزلزولي لأسامة ترغاليت الذي سدد كرة غيرت اتجاهها من الدفاع ومرت من يد حمزة علاء لتسكن الشباك.

ومع بداية الشوط الإضافي الثاني أجرى ميكالي تبديلا بدخول مصطفى سعد بدلا من محمود جهاد الذي شارك في الشوط الثاني.

ولم يشهد الشوط الإضافي الثاني الكثير من دقائق اللعب بسبب حدوث الكثير من الأخطاء مما أوقف المباراة لتستمر بتقدم حتى النهاية المغرب وتتويجه باللقب.

وبذلك يكون قد تأهل إلى أولمبياد باريس 2024 من قارة إفريقيا كل من المغرب ومصر ومالي، بينما سيلعب منتخب غينيا مباراة ملحق مع منتخب من آسيا لتحديد على التأهل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى